cover

مجلة اللغة العربية للبحوث التخصصية

تعريف بالمجلة :

مجلة اللغة العربية للبحوث التخصصية تصدر عن المعهد العلمي للتدريب المتقدم والدراسات (معتمد)، تعنى بنشر البحوث المتخصصة بعلوم اللغة العربية وآدابها، من النحو والصرف والبلاغة والعروض والقوافي والأًصوات والألسنيات الحديثة واللهجات والخط العربي والتعريب والدراسات الأدبية والنقدية والأسلوبية.

المجلة هي منصة بحثية لرفد المكتبة العربية بمزيد من البحوث الرصينة والدراسات الجادة للكشف عن سر وأسرار هذه اللغة التي أصبحت وما تزال معجزة قائمة بغيرها متمثلة بالنص القرآني الذي لا يعلى نص عليه بأي لغة من اللغات، فالجهود البحثية في علوم اللغة العربية وآدابها والكشف عن جمالياتها قديماً وحديثاً ما هي إلا محاولات لكشف سر هذه اللغة وكنهها، لاقتناع اللغويين والأدباء قبل غيرهم بسبب وأسباب اختيار خالق اللغات جميعها لتكون العربية هي اللسان الخاتم لنبيه صلى الله عليه وسلم، ولكتابه المعجز الخالد إلى يوم القيامة.



مُعوِّقاتُ تعلّم الحرف العربيّ للناطقين بغير العربّية رؤية في الأسباب

سعَى هذا البحث من خلال المنهج الوصفيّ الميدانيّ إلى معرفة مصدر الحرف العربّي، وأطواره التي مرَّبها، فضلاً عن المعوّقات التي تعترض تعلّمه بالصُّورة المثلى لدى متعلّمي العربيّة الناطقين بغيرها. وسؤال البحث الرئيس هو:ما المعوّقات التي تحول دون تعلّم الحرف العربيّ على الوجه المطلوب لدى الناطقين بغير العربيَّة؟ قدّم الباحث استبياناً لعِّينة مكونة من 40 طالباً من الطلاب المبتدئين بمركز اللُّغات في الجامعة الإسلاميّة العالميّة في ماليزيا، وأجرَى -أيضاً- مقابلاتٍ مع عشرة مدرِّسين بالمركز نفسه. وقد توصل الباحث إلى نتائج من أهمّها : تأثّر العرب بغيرهم من الأمم السابقة في إرساء الأبجدية العربية، و مرور الأبجدية بخمسة أطوار آخرها الطور الهجائي، اتّضح أنَّ التشابه في الشكل الهندسيّ لبعض الحروف، ونظام الإعجام لا يسببان مشكلة لدى أفراد العينة من الطلاب، وخالفهم المدرّسون في ذلك، اتَّفق أفراد العينة من الطلاب، والمدِّرسون على أنَّ أكبر معوّق أو مشكلة تكمن في الحروف التي تنطق ولا تكتب، أو تلك التي تُكتب ولا تُنطق. وخُتِم البحث بتوصيةٍ ومقترحٍ.

الكلمات المفتاحيّة: معوّقات، أبجديّة، الشكل، الهندسّي، منفصلة، متصلة، يمين، شمال